الـ ‘دي تي أم‘ تخفض عدد سيارات الموسم المقبل

أوتوسبورت | الأحد, 30 أكتوبر, 2016
دي تي أم

قامت بطولة السيارة السياحية الألمانية “دي تي أم” بالتضحية بربع شبكة انطلاقها للموسم المقبل، مع دخول الصانعين الثلاثة بست سيارات فقط.

وبعد محادثات جرت خلال جولة هوكنهايم الختامية لهذا الموسم، أكد مصدر رسمي تابع لـ أودي أن البطولة قررت رسمياً تخفيض عدد السيارات المشاركة من 24 سيارة إلى 18 سيارة لموسم 2017.

وأكّدت مرسيدس رسمياً هذا القرار في بيان لها، مضيفة أن سيارتها الست ستشارك تحت مظلة فريق “أتش دبليو آيه”، بعد خروج فريقَي “آيه آر تي” وموكي من البطولة، في حين لم يصدر أي تعليق من “بي أم دبليو”.

وعَلِم موقع أوتوسبورت أن هذه الخطوة جاءت نتيجة رغبة البطولة في الحد من التكاليف، وزيادة عوامل الجذب لاستقطاب المزيد من الصانعين.

وأشار بطل موسم 2013 وسائق أودي الألماني مايك روكينفيلر إلى أنه لا يعتقد أن تخفيض عدد السيارات المشاركة سيكون له تأثير سلبي على السلسلة.

وقال روكينفيلر: “بالطبع، أي سائق وأي معجب بالبطولة يريد رؤية أكبر عدد ممكن من السيارات، لكنني أعتقد أن التركيز ينصب على المركز الثلاثة الأولى في السباقات”.

وتابع: “الأمر الأساسي في أي سباق هو عدد التجاوزات، وعلى هذا الصعيد البطولة في المسار الصحيح”.

وتملك “بي أم دبليو” حالياً سائقيها الستة للموسم المقبل، مع خروج السائقين مارتين طومزيك وأنطونيو فيليكس دا كوستا من البطولة، لينافسا في سباقات “جي تي” وسلسلة الفورمولا إي الكهربائية على الترتيب.

واعتزل سائق أودي الألماني تيمو شايدر البطولة، بينما انتقل زميله السابق الإيطالي إدواردو مورتارا إلى مرسيدس رسمياً.

وأجرى الصانعون الثلاثة تجاربهم على حلبة أورشينسليبين الأسبوع الماضي، حيث بدأوا بالعمل على مواصفات سيارة الموسم المقبل.

مشاركة المقال