فيهرلاين قلق من استخدام ساوبر لمحركات فيراري القديمة

المراسل: كريس ميدلاند

اعترف الألماني باسكال فيهرلاين أنه يشعر بالقلق من استخدام فريقه الجديد ساوبر لمحركات فيراري بمواصفات العام الماضي في موسم 2017 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

إذ حاول فريق ساوبر في السابق التقليل من أهمية استخدام محركات قديمة، نظراً لأن معرفة تصميم وحدة طاقة فيراري دفع الفريق إلى التركيز على تصميم السيارة الجديدة بالكامل في مرحلةٍ مبكرة العام الماضي.

إلا أن فيهرلاين، والذي ينضم إلى ساوبر قادماً من مانور، لا يثق بأن هذه الخطوة ستساهم في تحسن مستوى الأداء لفريق ساوبر على مدار موسم 2017.

حيث قال فيهرلاين: “عملية تصميم وإنتاج السيارة الجديدة دفعت فريق ساوبر إلى اتخاذ هذا القرار. من الواضح أن المهمة ستكون صعبة بالنسبة لنا مع استمرار الجميع باستخدام محركات مطورة”.

ويشهد موسم 2017 إيقاف العمل بنظام المفاتيح التطويرية لوحدات الطاقة، ما يمنح الصانعين حرية كبيرة في عملية التطوير وبالتالي من شأن ذلك التأثير على أداء ساوبر بشكلٍ إضافي.

إلا أن فيهرلاين، والذي يحظى بدعم مرسيدس في الفورمولا 1، يثق بأنه في وضعٍ أفضل مع فريق ساوبر مقارنةً مع ما كان الحال عليه مع مانور منذ 12 شهراً.

وأكمل: “ضمن صفوف فريق مانور كان هناك 200 شخص، وإنما يحتوي فريق ساوبر على 350 موظفاً. مقارنةً مع الفرق الكبيرة يبقى هذا العدد منخفضاً بالتأكيد، ولكن فريق ساوبر يمتلك نفق هواء يعتبر من ضمن الأفضل عالمياً، تفاجأت عندما شاهدته في زيارتي الأولى. أثق أن فريق ساوبر سيتمكن من تسجيل نقاط أكثر من العام الماضي [نقطتين فقط]، وسنتمكن من تطوير السيارة على مدار الموسم بأكمله”.