معايير جديدة لخوذ السائقين في الفورمولا 1 بدءاً من 2019

وافق المجلس الأعلى لرياضة المحركات على اعتماد معايير جديدة ومتقدمة لمواصفات خوذ السائقين في مختلف البطولات التابعة للاتحاد الدولي للسيارات، على أن يتم اعتماد هذه المعايير في بطولة العالم للفورمولا 1 بدايةً في 2019.

إذ أن هناك مساعي مستمرة من طرف الاتحاد الدولي للسيارات لتحسين حماية رؤوس سائقي سيارات الفورمولا 1، خصوصاً مع التقدم الملحوظ على صعيد سلامة هياكل السيارات وأمانها وتزويدها بممتصات صدمات يمكنها حماية السائقين من أعنف الحوادث.

هذا السبب أدى إلى تركيز جهود الاتحاد الدولي على زيادة حماية رؤوس السائقين، وتحسين مواصفات الخوذ المستخدمة بشكلٍ مستمر، إضافةً إلى اعتماد تصميم ‘هالو’ لحماية مقصورة القيادة بدءاً من السنة المقبلة.

وبعد اجتماع المجلس الأعلى لرياضة المحركات، تقرر اعتماد معايير فائقة ومتقدمة للخوذ، والتي تحقق تحسيناً كبيراً في مواصفات الحماية مقارنةً مع المعايير السابقة ما يعني تأمين أفضل حماية لرؤوس السائقين في العالم.

إذ أن المعايير الجدية تؤمن حمايةً إضافيةً ومتقدمة، زيادةً في ممتصات الصدمات، وستخضع لاختبارات اصطدام أكثر صرامةً إضافةً إلى وجود مساحة حماية أوسع.

كما تطرق المجلس الأعلى لرياضة المحركات في اجتماعه إلى موضوع القفازات الحيوية، مشيراً إلى ضرورة وضع معايير مراقبة حيوية للسائقين، وذلك بعد اختبار بعض السائقين لقفازات ترسل معلومات ومؤشرات حيوية عن السائقين بشكلٍ مستمر حتى في حال تعرضهم لحوادث وتعذر التواصل معهم.

حيث تهدف هذه المستشعرات الحيوية إلى مراقبة المعايير الحيوية للسائقين بشكلٍ مستمر لإعطائهم فكرة عن أدائهم، ولضمان تحسينهم لبرامج اللياقة البدنية، وتفادي تعرضهم للإصابة إضافةً إلى حصول الأطباء في الحلبات على معلومات حيوية عن السائقين بشكل مستمر.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.