عبداللـه والكواري سعيدان بتحقيق فوزهما الثاني على التوالي

أعرب الملاح القطري ناصر الكواري عن سعادته بتحقيق الفوز الثاني له وللسائق عادل عبداللـه في كأس العالم لراليات الكروس كانتري لموسم 2017، بعد أن عبرا خط نهاية باخا المجر، ثامن جولات موسم 2017، بالمركز الأول.

وتألف الحدث من مرحلة استعراضية قصيرة (11.41 كلم) يوم الجمعة، وتلتها مرحلتين يوم السبت، كناية عن مرحلة واحدة 136.6 كلم بمرورين، فيما تألف يوم الأحد من مرورين أيضاً بمرحلة بطول 103.2 كلم.

وكان الكواري قد أكد على أن هدفه هو عبداللـه بعد أن عادا للمشاركة سوية هو التركيز على كل حدث على حدة، ومحاولة تحقيق الفوز في كل مشاركة.

واستهل عبداللـه والكواري الحدث البولندي على متن نيسان باترول “واي 62” من تجهيز فريق توك سبورت، بتسجيل التوقيت الأسرع في المرحلة الاستعراضية مساء الجمعة.

وفي مرحلتي يوم السبت خسر الكواري وعبداللـه حوالى 3 دقائق عن أبرز منافسيهما السائق السعودي ياسر سعيدان وملاحه الإماراتي عارف محمد (تويوتا لاندكروزر)، قبل أن يتعرض الأخيران لعقوبة إضافة 19 دقيقة إلى توقيتهما، ما وضع الثنائي القطري بصدارة مريحة بالوصول إلى المرحلتين الأخيرتين للرالي.

وأدار بعدها عبداللـه والكواري الفارق في الصدارة ليعبرا خط النهاية بتوقيت إجمالي قدره 6:52:14 ساعات متقدمين بفارق 17 عن سعيدان ومحمد.

وقال الكواري لموقعنا: “كان الرالي صعباً وقاسياً جداً. هناك أماكن تشعر أن السيارة ستنكسر وتتوقف”.

وأضاف: “الحمد للـه تصدرنا منذ المرحلة الاستعراضية، وفي المرحلتين الثانية والثالثة تعرض أقرب منافسينا لعقوبة إضافة 19 دقيقة إلى توقيته بسبب خطأ من فريقه، ما وضعنا في صدارة مريحة”.

وأكمل: “منذ حينها، تحكمنا بوتيرتنا وبإدارة السباق، ونجحنا في التحكم بالصدارة من البداية وحتى النهاية. حققنا الفوز وأحرزنا العلامة الكاملة للمرة الثانية على التوالي بعد أراغون ونحن مسرورون جداً بهذه النتائج”.

وتابع: “السيارة تحتاج لإعادة بناء كاملة والتجهيز من جديد بعد هذا الرالي القاسي تحضيرا لباخا بولندا بعد أسبوعين. ونأمل الاستمرار بهذه الوتيرة في بولندا”.

ويُقام باخا بولندا، الجولة التاسعة لموسم 2017 بعد أسبوعين من الآن.

أخبار ذات صلة

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.