ماركيز يتطلع لنهاية أسبوع جيدة في أوستن

كانت بداية موسم 2017 من بطولة العالم للدراجات النارية موتو جي بيجيدة نوعاً ما لحامل اللقب الإسباني مارك ماركيز، حيث تمكن من إنهاء سباق قطر الافتتاحي في المركز الرابع.

لكن الأمور تغيرت بعد سقوطه عن دراجته في سباق الأرجنتين ثاني جولات البطولة وعندما كان متصدراً للسباق على حلبة تيرماس دي ريو هوندو.

ولم يحرز ماركيز أية انتصارات منذ سباق اليابان عام 2016، وهو السباق نفسه الذي فاز فيه بلقب البطولة.

ويستعد ماركيز للجولة الثالثة التي ستقام على حلبة أوستن في الولايات المتحدة نهاية الأسبوع الحالي.

ويتطلع حامل اللقب إلى تحقيق منصة التتويج الأولى لهذا الموسم وبدء رحلة الدفاع عن لقبه الذي يقع تحت تهديد العديد من الأسماء اللامعة.

وقال ماركيز: “أنا سعيد للعودة إلى العمل بعد سوء الحظ في سباق الأرجنتين“.

وتابع:” أحب حلبة أوستن كثيراً، وأفضل الوصول هناك وأنا مستعد بشكلٍ جيد، وسأبذل ما بوسعي لتحقيق منصة التتويج الأولى لي هذا الموسم“.

وأضاف: “لدي ذكريات مميزة على هذه الحلبة، والتي هي من أفضل الأماكن على الروزنامة بالنسبة لي مع تصميمها الفريد ومقاطعها المميزة ذات المتطلبات الخاصة“.

وختم ماركيز حديثه بالقول: “أحب النمط الأمريكي ورؤية المشجعين الشغوفين بالرياضة، ولا أطيق الانتظار للعودة إلى الدراجة وبدء العمل ورؤية كيف ستسير الأمور هناك“.