ماركيز: نسبة التماسك على الإسفلت الجديد ممتازة

أنهى دراج فريق هوندا الإسباني مارك ماركيز حصتي تجارب اليوم الأول من مجريات جائزة فرنسا الكبرى، الجولة الخامسة من بطولة العالم للدراجات النارية “موتو جي بي”، والتي أُقيمت على حلبة لومان في المركز الثاني.

وأكد ماركيز أنه كان مرتاحاً في الظروف الجوية المتقلبة التي ضربت المسار في حصتي التجارب، وأعرب عن رضاه بالإسفلت الجديد الذي تم وضعه على الحلبة الفرنسية مؤخراً.

ومن المحتمل أن تتغير الظروف الجوية يوم غد، ويرى ماركيز أن تسجيل توقيت سريع على حلبة جافة سيكون مهماً، خاصةً وأن تقارير الأرصاد الجوية تتوقع وجود طقس صحو يوم الأحد.

وقال ماركيز: “كنت أشعر بالراحة طوال اليوم، وكانت التجارب مهمة للغاية للعمل على ضبط الدراجة في الأجواء المبتلة والجافة، لأنه من غير الممكن التنبؤ بحالة الطقس هنا، خاصةً في يوم الاحد”.

وتابع: “أعتقد أننا مستعدين، لأنني كنت مرتاحاً بالكامل في الأجواء شبه الجافة، وعندما كانت الحلبة مبتلة شعرت بعدم الارتياح قليلاً، قام الفريق بعدها بتغييرات على الدراجة وتحسن الوضع بعدها بشكلٍ واضح”.

وأضاف: “سنرى ما سيحدث يوم غد، وسيكون من المهم أن نقوم ببعض الجولات على حلبة جافة، لأن تقارير الأرصاد الجوية تتوقع أن السباق سيكون جافاً، لذلك نحن بحاجة إلى إنهاء العمل بأفضل شكلٍ ممكن”.

وختم ماركيز حديثه بالقول: “يبدو أن الإسفلت الجديد جيد جداً في الأجواء المبتلة، ويمكننا ركوب الدراجة وتسجيل تواقيت سريعة، رغم أننا نرغب أن لا نكون سريعين لتلك الدرجة، لكنه ممتاز بشكلٍ عام”.