لاتفالا: حصدنا نقاط هامّة في معركتنا على اللقب العالمي

كشف سائق فريق تويوتا الفنلندي ياري- ماتي لاتفالا أنه يتوجّب على فريقه إجراء تحسينات في أجزاء معيّنة من السيارة، وذلك بعد انتهاء رالي المكسيك، الجولة الثالثة من بطولة العالم للراليات “دبليو آر سي” لموسم 2017، معرباً عن رضاه بالنقاط التي تمكن من تسجيلها في الرالي.

ودخل لاتفالا جولة المكسيك وهو يتصدّر الترتيب العام للبطولة، ليخرج منها فاقداً للصدارة لصالح سائق فريق أم- سبورت وحامل لقب البطولة سيباستيان أوجييه.

وأنهى لاتفالا أولى الراليات الحصويّة هذا الموسم في المركز السادس على متن سيارته من طراز “ياريس”، قبل أن يحصل على نقطتين إضافيتين من مرحلة الـ “باور ستايج”، ليحصد 10 نقاط في هذه الجولة، التي شهدت فوز سائق سيتروين كريس ميك.

وعلى غرار معظم السائقين، عانى لاتفالا من ارتفاع درجة حرارة محركه خلال مراحل رالي المكسيك، حيث أُجبر على خوض بعض المراحل بمعايير ضبط تؤمّن التبريد اللازم للمحرك، كما أن ارتفاع درجات الحرارة أثرت سلباً على مكابح سيارته.

وقال لاتفالا: “لقد خسرنا بعض المياه في محرك السيارة ما تسبّب ببعض الأضرار”.

“إن عودتنا إلى منطقة الخدمة كانت أشبه بالـ “معجزة”، وحاولنا بعد ذلك أخذ الحيطة والحذر خلال مراحل يوم السبت”.

“لقد حصل المهندسون على بيانات هامة في اليوم الأخير من الرالي بعدما قمنا بتشغيل المحرك بشكل أفضل”.

“حصلنا على معلومات هامّة حول عملية تبريد المكابح، بالإضافة لمعلومات إضافية سنستفيد منها في المستقبل”.

“هناك المزيد بانتظارنا، كما أن هناك منطقتين أو ثلاثة علينا إجراء تحسينات فيها، يمكنني القول أننا لم نتمكن لغاية الآن من إظهار كامل قدرات السيارة”.

ويتخلّف لاتفالا بفارق 8 نقاط حالياً عن أوجييه، وذلك بعد حلول الأول في المركز الثاني في الجولة الافتتاحية في مونتي كارلو وفوزه برالي السويد.

ويضيف لاتفالا بالقول: “لقد اختلفت مقاربتنا للرالي بعد انتهاء مراحل يوم الجمعة، لذا لم تكن سرعتنا كبيرة”.

“لقد قمنا بإجراء حسابات معيّنة تضمن لنا حصولنا على بعض النقاط في صراعنا على اللقب والمحافظة على محرك السيارة”.

وختم لاتفالا حديثه بالقول: “لقد حقّقنا نقاط جيدة من هذا الرالي، وهي نقاط هامّة جداً في معركتنا على لقب البطولة لهذا الموسم”.